أخبار عاجلةأهم الأخبارتحديثاترعاية صحيةفيروس كوروناكوفيد 19لبنان

وزير لبناني: توفير الدفعة الأولى من لقاحات كوفيد-19 خلال شهرين

دبي- مصادر نيوز

قال وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن إن من المنتظر أن يوقع لبنان اتفاقا هذا الأسبوع للحصول على لقاح فايزر-بيونتيك للوقاية من مرض كوفيد-19 ، ومن المقرر أن يتلقى الدفعة الأولى من اللقاح بعد ذلك بثمانية أسابيع، وفقا لرويترز.

ويشكل التصاعد في حالات الإصابة ضغطا على القطاع الصحي اللبناني الذي يعاني في ظل أزمة مالية وبعد أن دمر انفجار هائل في مرفأ بيروت في أغسطس آب مستشفيات بالعاصمة.

ومما يزيد من الضغوط أن الانهيار الاقتصادي دفع العديد من الأطباء للهجرة وزاد المخاوف من رفع الدعم عن الدواء.

وسجل لبنان الذي يبلغ عدد سكانه نحو ستة ملايين نسمة 1210 وفيات بكوفيد-19.

وقال الوزير لرويترز يوم الاثنين إنه على الرغم من النقص الشديد في العملات الأجنبية تتوقع الحكومة إبرام الصفقة هذا الأسبوع.

وكان الوزير قد ذكر في البداية أن قيمة الصفقة تبلغ 18 مليون دولار، لكنه أوضح يوم الأربعاء أن هذا المبلغ موضع تفاوض.

وسبق أن قال مسؤولون إن لبنان يجري محادثات للحصول على 1.5 مليون جرعة.

وتم توفير الدفعة الأولى من الثمن وقيمتها أربعة ملايين دولار في اجتماع بين البنك المركزي ورئيس الوزراء المنتهية ولايته.

وقال الوزير “ذللنا ها (هذه) العقبة” مضيفا أن من المتوقع وصول الدفعة الأولى من اللقاح في غضون ثمانية أسابيع بعد التوقيع.

ووقع لبنان كذلك اتفاقا للانضمام لخطة كوفاكس العالمية المدعومة من منظمة الصحة العالمية لتوفير اللقاحات للدول الأكثر فقرا.

وانتهى هذا الشهر أحدث عزل عام طبقه لبنان على مدى أسبوعين للحد من انتقال العدوى. وتجد السلطات صعوبة في تطبيق القيود ببلد سقط نصف سكانه في مستنقع الفقر.

ومع امتلاء المستشفيات، قال حسن إن لبنان يهدف إلى إضافة 200 سرير جديد بوحدات الرعاية المركزة خلال شهرين ليصل الإجمالي إلى 700.

وحث وكالات الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية على المساعدة في إتاحة المزيد من اللقاحات للبنان، الذي يشكل اللاجئون فيه ربع السكان على أدنى تقدير.

وقال “حماية كافة المجتمعات المقيمة على الأرض اللبنانية هي ضمن سلسلة متكاملة.. يجب أن تكون ضمن الخطة”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
Optimized with PageSpeed Ninja